يستخدم هذا الموقع ملفات الكوكيز. بالموافقة على استخدام ملفات الكوكيزcookies، تجعلون استخدامكم للموقع أكثر راحة. القراءة بشكل أكثر تفصيلا.
إيطاليا: وفاة فتاة تبلغ من العمر 10 سنوات بعد مشاركتها في تحد في تطبيق "تيك توك"02:17

إيطاليا: وفاة فتاة تبلغ من العمر 10 سنوات بعد مشاركتها في تحد في تطبيق "تيك توك"

إيطاليا, باليرمو
January 22, 2021 في 17:46 GMT +00:00 · تم النشر

توفيت فتاة صغيرة في مستشفى بباليرمو بعد أن اكتشفها أحد أفراد الأسرة فاقدًة للوعي في حمامها مع هاتفها المحمول يوم الأربعاء، بسبب ما تم الإبلاغ عن أنه تحدٍ على "تيك توك".

وخلال مقابلة أجريت يوم الجمعة، قالت غايتانا لازارو، رئيسة قسم العناية المركزة للأطفال في مستشفى دي كريستينا باليرمو، إن الفتاة ماتت لأن "الدماغ عانى طويلاً من نقص الأكسجين بسبب الاختناق. لذلك بعد بضع ساعات غيبوبة لا رجعة فيها، توصلنا إلى نتيجة موت دماغي".

ووفقًا لمصادر صحفية، قال أحد أشقاء الفتاة إنها كانت تشارك في "تحدي التعتيم"، حيث يقيد الناس تدفق الدم إلى المخ لتحفيز النشوة. وتم الإبلاغ عن هذا الاتجاه الجديد على منصة مشاركة الفيديو. ورفعت وكالة حماية البيانات الإيطالية دعوى قضائية في ديسمبر/كانون الأول ضد تيك توك بسبب "عدم الاهتمام بحماية القُصَّر" على التطبيق السهل الوصول إليه.

وأوضحت لازارو أن والدة الفتاة الصغيرة وافقت على التبرع بأعضائها للمحتاجين، موضحة انها "عندما سُئلت عما إذا كانت لديهم الرغبة في التبرع بالأعضاء، لم يتردد والدا الفتاة الصغيرة لحظة وأعطوا موافقتهم".

وأصدرت تيك توك بيانًا زعمت فيه أنها تساعد في تحقيق السلطات في "التحريض على الانتحار". وفي العام الماضي، كانت هناك "تحديات" متعددة على تيك توك، تسبب بعضها في حالات وفاة. وتوفي فتى من تشيلي يبلغ من العمر 12 عامًا وفتاة أمريكية تبلغ من العمر 15 عامًا في أواخر عام 2020 بعد أن شاركوا في تحديات مختلفة.

إيطاليا: وفاة فتاة تبلغ من العمر 10 سنوات بعد مشاركتها في تحد في تطبيق "تيك توك"02:17
هل يوجد لديكم حساب؟يرجى التسجيل!
الأكثر مشاهدةView all videos
الفيديوهات الأكثر تحميلا في آخر 24 ساعة
عرض المزيد
النص

توفيت فتاة صغيرة في مستشفى بباليرمو بعد أن اكتشفها أحد أفراد الأسرة فاقدًة للوعي في حمامها مع هاتفها المحمول يوم الأربعاء، بسبب ما تم الإبلاغ عن أنه تحدٍ على "تيك توك".

وخلال مقابلة أجريت يوم الجمعة، قالت غايتانا لازارو، رئيسة قسم العناية المركزة للأطفال في مستشفى دي كريستينا باليرمو، إن الفتاة ماتت لأن "الدماغ عانى طويلاً من نقص الأكسجين بسبب الاختناق. لذلك بعد بضع ساعات غيبوبة لا رجعة فيها، توصلنا إلى نتيجة موت دماغي".

ووفقًا لمصادر صحفية، قال أحد أشقاء الفتاة إنها كانت تشارك في "تحدي التعتيم"، حيث يقيد الناس تدفق الدم إلى المخ لتحفيز النشوة. وتم الإبلاغ عن هذا الاتجاه الجديد على منصة مشاركة الفيديو. ورفعت وكالة حماية البيانات الإيطالية دعوى قضائية في ديسمبر/كانون الأول ضد تيك توك بسبب "عدم الاهتمام بحماية القُصَّر" على التطبيق السهل الوصول إليه.

وأوضحت لازارو أن والدة الفتاة الصغيرة وافقت على التبرع بأعضائها للمحتاجين، موضحة انها "عندما سُئلت عما إذا كانت لديهم الرغبة في التبرع بالأعضاء، لم يتردد والدا الفتاة الصغيرة لحظة وأعطوا موافقتهم".

وأصدرت تيك توك بيانًا زعمت فيه أنها تساعد في تحقيق السلطات في "التحريض على الانتحار". وفي العام الماضي، كانت هناك "تحديات" متعددة على تيك توك، تسبب بعضها في حالات وفاة. وتوفي فتى من تشيلي يبلغ من العمر 12 عامًا وفتاة أمريكية تبلغ من العمر 15 عامًا في أواخر عام 2020 بعد أن شاركوا في تحديات مختلفة.