يستخدم هذا الموقع ملفات الكوكيز. بالموافقة على استخدام ملفات الكوكيزcookies، تجعلون استخدامكم للموقع أكثر راحة. القراءة بشكل أكثر تفصيلا.
العراق: سكان بغداد يوقدون الشموع حدادا على أرواح ضحايا التفجير الانتحاري المزدوج
02:59

العراق: سكان بغداد يوقدون الشموع حدادا على أرواح ضحايا التفجير الانتحاري المزدوج

العراق, بغداد
January 22, 2021 في 04:03 GMT +00:00 · تم النشر

تجمع السكان المحليون مساء الخميس لإضاءة الشموع والصلاة في موقع التفجير الانتحاري المزدوج المميت الذي أودى بحياة 32 قتيلا وأوقع 110 جريحا في العاصمة بغداد في وقت سابق من هذا اليوم.

وشوهد المعزون وهم يوقدون الشموع في موقع الانفجار الذي وقع في سوق مكتظ في ساحة الطيران حيث بقع الدم ما تزال بادية فضلا عن ملابس الضحايا.

وقال أحد المواطنين: "مطالبنا كثيرة ولا تعد. لا نريد إلا القليل من الأمن، لا نريد وطن أو أي شيء. طلعنا مظاهرات قتلونا، قعدنا فقتلونا. ومن ثم خطف لم نرد شيء مجرد أن نعيش. إذا كان من يبيع الشاي يقتل هكذا".

وكان تنظيم الدولة الإسلامية (المعروفة سابقا بتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام/ داعش) قد أعلن في وقت لاحق من اليوم ذاته مسؤوليته عن الهجوم الذي كان الهجوم الأكبر الذي ضرب العاصمة العراقية منذ سنوات.

العراق: سكان بغداد يوقدون الشموع حدادا على أرواح ضحايا التفجير الانتحاري المزدوج
02:59
هل يوجد لديكم حساب؟يرجى التسجيل!
الأكثر مشاهدةView all videos
الفيديوهات الأكثر تحميلا في آخر 24 ساعة
عرض المزيد
النص

تجمع السكان المحليون مساء الخميس لإضاءة الشموع والصلاة في موقع التفجير الانتحاري المزدوج المميت الذي أودى بحياة 32 قتيلا وأوقع 110 جريحا في العاصمة بغداد في وقت سابق من هذا اليوم.

وشوهد المعزون وهم يوقدون الشموع في موقع الانفجار الذي وقع في سوق مكتظ في ساحة الطيران حيث بقع الدم ما تزال بادية فضلا عن ملابس الضحايا.

وقال أحد المواطنين: "مطالبنا كثيرة ولا تعد. لا نريد إلا القليل من الأمن، لا نريد وطن أو أي شيء. طلعنا مظاهرات قتلونا، قعدنا فقتلونا. ومن ثم خطف لم نرد شيء مجرد أن نعيش. إذا كان من يبيع الشاي يقتل هكذا".

وكان تنظيم الدولة الإسلامية (المعروفة سابقا بتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام/ داعش) قد أعلن في وقت لاحق من اليوم ذاته مسؤوليته عن الهجوم الذي كان الهجوم الأكبر الذي ضرب العاصمة العراقية منذ سنوات.