يستخدم هذا الموقع ملفات الكوكيز. بالموافقة على استخدام ملفات الكوكيزcookies، تجعلون استخدامكم للموقع أكثر راحة. القراءة بشكل أكثر تفصيلا.
أرمينيا: قافلة عسكرية روسية في طريقها إلى خانكندي لإزالة الألغام01:17

أرمينيا: قافلة عسكرية روسية في طريقها إلى خانكندي لإزالة الألغام

أرمينيا, موقع غير معروف
November 24, 2020 في 22:01 GMT +00:00 · تم النشر

شوهد يوم الثلاثاء تحرك قافلة عسكرية روسية على طول الطريق السريع يريفان- خانكندي لإزالة الألغام في منطقة قره باغ المتنازع عليها.

وأوضح المقدم ديمتري كليوتشيفسكي، نائب رئيس مركز إزالة الألغام للأغراض الإنسانية قائلا: "تقدمت اليوم القافلة العسكرية على طول طريق يريفان – خانكندي بهدف تنفيذ مهام إزالة الألغام للأغراض الإنسانية. ومن المزمع استخدام أسلحة هندسية متطورة خلال تنفيذ المهمة".

وسيتم الاستعانة بمعدات متنوعة خلال تنفيذ العملية منها الآلية روبوت "أوران-6" متعددة الوظائف.

ووقعت كل من أرمينيا وأذربيجان بوساطة روسية اتفاقية إنهاء القتال في قره باغ عقب أسابيع من الأعمال العدوانية.

وتنص بنود الاتفاقية على العمل على نشر 1960 جندي من قوات حفظ السلام الروسية في المنطقة المتنازع عليها لمراقبة وقف إطلاق النار.

كما تقضي الاتفاقية ببسط أذربيجان سيطرتها على الأراضي التي احتلتها في القتال الأخير فيما تتنازل أرمينيا عن مناطق أخرى أحكمت قبضتها عليها منذ حرب قره باغ في التسعينات.

أرمينيا: قافلة عسكرية روسية في طريقها إلى خانكندي لإزالة الألغام01:17
Pool للمشتركين فقط
هل يوجد لديكم حساب؟يرجى التسجيل!
الأكثر مشاهدةView all videos
الفيديوهات الأكثر تحميلا في آخر 24 ساعة
عرض المزيد
النص

شوهد يوم الثلاثاء تحرك قافلة عسكرية روسية على طول الطريق السريع يريفان- خانكندي لإزالة الألغام في منطقة قره باغ المتنازع عليها.

وأوضح المقدم ديمتري كليوتشيفسكي، نائب رئيس مركز إزالة الألغام للأغراض الإنسانية قائلا: "تقدمت اليوم القافلة العسكرية على طول طريق يريفان – خانكندي بهدف تنفيذ مهام إزالة الألغام للأغراض الإنسانية. ومن المزمع استخدام أسلحة هندسية متطورة خلال تنفيذ المهمة".

وسيتم الاستعانة بمعدات متنوعة خلال تنفيذ العملية منها الآلية روبوت "أوران-6" متعددة الوظائف.

ووقعت كل من أرمينيا وأذربيجان بوساطة روسية اتفاقية إنهاء القتال في قره باغ عقب أسابيع من الأعمال العدوانية.

وتنص بنود الاتفاقية على العمل على نشر 1960 جندي من قوات حفظ السلام الروسية في المنطقة المتنازع عليها لمراقبة وقف إطلاق النار.

كما تقضي الاتفاقية ببسط أذربيجان سيطرتها على الأراضي التي احتلتها في القتال الأخير فيما تتنازل أرمينيا عن مناطق أخرى أحكمت قبضتها عليها منذ حرب قره باغ في التسعينات.